منتدى يضم مواضيع ثقافية واسلامية والعاب وعناوين المواقع المشهورة

Proverbe ne peut mentir. – C'est dans le besoin qu'on reconnaît ses vrais amis. – À bon appétit n'est point besoin de moutarde. – À bon chat, bon rat. – Contentement passe richesse. À bon entendeur, salut ! – Abondance de biens ne nuit pas. – À force d'aller mal, tout va bien. – À bonne lessive, saletés dans le caniveau, couleurs avec. – Vieille amitié ne craint pas la rouille. – À chaque oiseau son nid semble beau. – À chacun sa chacune. – À cœur vaillant rien d'impossible – L'espoir fait vivre. – Qui fait le malin tombe dans le ravin. Argent fait beaucoup mais amour fait tout. – À vingt ans ce qu'on veut, à trente ce qu'on peut. – Ce qui arrive à quelqu'un peut arriver à chacun. – La vérité sort de la bouche des enfants. – Qui sème le vent récolte la tempête. Il ne faut pas déshabiller Pierre pour habiller Paul. – Faute avouée est à moitié pardonnée. – Il n'y a que la vérité qui blesse. – Quand on n'a pas ce qu'on aime, il faut aimer ce qu'on a. – Bien mal acquis ne profite jamais

    دائرة بني ورتلان

    Partagez

    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 346
    السٌّمعَة : 3
    تاريخ التسجيل : 14/09/2009

    دائرة بني ورتلان

    Message  Admin le Lun Juil 05, 2010 2:45 pm



    بني ورتيلان


    1- الموقع:
    تقع منطقة بني ورتيلان(الجمعة) في الجهة الشمالية الغربية على بعد 77 كم شمال غرب ولاية سطيف
    منطقة بني ورتيلان منطقة جبلية، متوسط ارتفاعها يتراوح ما بين 100م و 1200م
    الجبال المحيطة بالمنطقة : أزرو يفلان = الجبل المثقوب 1380م
    جبل رأس أقوف

    2- إداريا:
    يحد بلدية بني ورتلان:
    من الشرق: بلدية عين لقراج
    من الغرب: ولاية بجاية
    من الشمال: بلدية بني شبانه
    من الجنوب: ولاية برج بوعريريج

    3- تاريخيا:
    فترة
    ما قبل الفتح الإسلامي: ظهرت أهمية منطقة بني ورتيلان خلال فترة ما قبل
    الإسلام في كونها منطقة إستراتيجية تربط بين منطقة بجاية ( صالدي قديما) و
    سطيف ( تسيفيس) و ما يدل على ذلك المحطة الأثرية الرومانية الموجودة في
    "بوغروم" فوق جسر "بوسلام" "اقن اذلسن" بفريحة،" لوطا نصديق" بنازروت،
    الجامع واقف بدلاقة، جامع بربر بألموثن.

    الفترة الإسلامية: تركت
    الفترة الإسلامية بصماتها في المنطقة حتى الآن، ابتداء من الفترة الحمادية
    من حيث قرب المنطقة من عاصمة الحماديين – بجاية – مما سهل انتقال العلماء
    و الفقهاء إلى المنطقة و الدليل على ذلك وجود زوايا لتعليم القران
    بالإضافة إلى المخطوطات و المجلدات التاريخية.

    فترة الاستعمار
    الفرنسي: منطقة بني ورتيلان كغيرها من مناطق الوطن قاومت و كافحت
    الاستعمار الفرنسي منذ أن وطأت أقدامه ارض الوطن بالمشاركة في المقاومات
    الشعبية منها على سبيل المثال:
    - خوض مقاومات ضد الجنرال "فيدو" 1847م.
    - استمرار المقاومة المتمثلة في ثورة المقراني و الشيخ الحداد في 1871م.
    - مجازر 08 ماي 1947م إلى غاية اندلاع ثورة أول نوفمبر 1954م
    التي
    استقبلها مواطنو بني ورتيلان لأول مرة بشغف و خاض فيها مواطنو المنطقة عدة
    معارك بالرغم من الصعوبات المتنوعة كالفقر، الأمية وقلة الأسلحة و الإبادة
    التي كان يمارسها الجيش الفرنسي، كتدمير القرى و حرقها ( حرق غاباتها و
    المحاصيل الزراعي

    - سقط في ميدان الشرف ما لا يقل عن 500 شهيدا

      La date/heure actuelle est Mar Déc 06, 2016 3:14 am